Primary Menu

القائمة العلوية

ذكاء طفلك يتراجع في بداية مرحلة البلوغ

كتبت : نور أحمد

يتباهى جميع الآباء والأمهات بذكاء أطفالهم ويحرصون دائما على تنميته بشكل دائم والحفاظ عليه من خلال الأنشطة الذهنية التي يوجهون أطفالهم إليها، ولكن قد ينصدم البعض بتراجع ملحوظ في مستوى ذكاء أطفالهم خلال مرحلة عمرية معينة، وعدم تركيزهم كما اعتادوا عليهم.
دعونا نستعرض معا الحقيقة العلمية لهذا الأمر وهل حقا من الممكن أن يتراجع ذكاء الطفل وينخفض مستواه عند وصوله لسن معينة، وكيف يمكن أن نقلل من أعراض هذه الظاهرة.
يؤكد أحمد راغب، أخصائي التغذية، أن ذكاء الطفل ينخفض مستواه عند سن معين، وتحديدا في الفترة ما بين 7 إلى 14 سنة من عمر الطفل، وهي الفترة التي يبدأ فيها الجسم في مرحلة البلوغ.

أعراض المرحلة
يؤكد راغب أن هذا الأمر طبيعي جدا ولا يدعو للقلق، موضحا أن هرمونات الجسم في هذه المرحلة تكون في حالة عدم انتظام استعدادا لمرحلة البلوغ وانتهاء مرحلة الطفولة، ومن أعراض تلك المرحلة على الطفل إصابته بعدم تركيز شديد وعدم الانتباه، وكذلك يظهر على الطفل أعراض فرط الحركة، وتلك الأعراض تشتكي منها الكثير من الأمهات في تلك المرحلة دون وعي منها بأنها مرحلة طبيعية يجب أن يمر بها طفلها، وعليها أن تتعامل معها بتقبل وحذر حتى يتخطى الطفل هذه المرحلة.

التغذية خلال تلك المرحلة

وهناك أنواع من الطعام يجب الحرص على تقديمها للطفل في هذه المرحلة العمرية للحفاظ على شبه التوازن، ومنها الأطعمة التي تعرف بـ “الأجنة” مثل البيض والبليلة والفول النابت أي كل ما هو في طور النضج أو التنبيت.
كما يجب تقديم الطعام الصحي للطفل والاعتماد على الطعام المسلوق، والابتعاد تماما عن الطعام المقلي في الزيت والوجبات الجاهزة وسريعة التحضير.
وعلى الأم أن تدرك أن كل طفل يجب أن يمر بهذه المرحلة وأن الأعراض التي يمر بها طبيعية جدا، وأن النظام الغذائي الذي يجب أن تتبعه لا يلغي الأعراض التي يمر بها أبناءها ولكنه فقط يعمل على تقليلها.

 

وبدورنا نوصى الوالدين بسرعة التحدث إلى أحد الأطباء أو الأخصائيين على موقع “د .بيكا ” اذا احتاجت إلى طلب المساعدة النفسية أو السلوكية أو التربوية للأطفال والمراهقين .

 

اعطى تقيم للمقالة:

اترك تعليقاً